<a href="http://zahratelboustain.3oloum.com/register"><img src="http://t0.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcSugyPpklkaInwbbBJ0tRyrGBD1DSOCu4g2rPHoJqCPK9eN7c0VAg" border="0"></a>


مرحبا بك عزيزي الزائر في رحاب منتدانا المتواضع . الذي رغبنا من خلاله اثراء رصيدكم المعرفي و التقافي و الادبي .في حلة ترفيهية .طيبة حسنة . مرحبين بكم من خلالها بقلب منشرح . راغبين من خلالها ان تنظموا الى منتدانا بعقل منفتح . و الهدف من كل هدا حسن خدمتكم
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
-
اعلانك هنا

شاطر | 
 

 النفايات الطبية، تأثيراتها وكيفية إدارتها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسماء
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 4125
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/07/2012
العمر : 23
الموقع : http://ibde3nawa3im.yoo7.com

مُساهمةموضوع: النفايات الطبية، تأثيراتها وكيفية إدارتها   الإثنين فبراير 04, 2013 4:55 pm

النفايات الطبية، تأثيراتها وكيفية إدارتها



بعد أن أصبحت مستشفياتنا
عبارة عن بؤرة للأمراض


وأصبح خروج المرء منها
سليماً وخالياً من الأمراض أمراً شبه مستحيل


وذلك بسبب الوضع
الكارثي في المستشفيات العامة منها والخاصة،


ولعدم وجود آلية لإدارة
النفايات فيها


وجدنا أنه من الواجب
علينا أن نشرح آليات العمل في كيفية إدارة النفايات الطبية.


عسى أن تصبح مؤسساتنا
الصحية مكاناً للعلاج الآمن لا مرتعاً للأمراض والجراثيم



مع العلم بأنّ الوارد
في الأسفل ليس بالأمر المثالي


بل هو نظامٌ متبع في
معظم مستشفيات الدول المتقدمة


وحتى في بعض دول الجوار




النفايات الطبية:


هي جميع النفايات التي
تمّ إنتاجها داخل مؤسسات الرعاية الصحية


من خلال أنشطة هذه
المؤسسات المختلفة



حيث تصنف هذه النفايات إلى:
[/center]



نفايات عادية شبيهة بالمنزلية:



وهي تشمل من 75 إلى 90%
من إجمالي


نفايات الرعاية الصحية


وتعامل هذه النفايات
معاملة النفايات البلدية

[img][/img]





نفايات خطرة، معديّة أو سامة:



وهي تشمل من 10 إلى 25%
من مجمل النفايات الطبية


ويصنف هذا النوع من النفايات
إلى عدّة أقسام نذكر منها:


* نفايات حادة أو واخزة
لامست أو لم تلامس دماً أو سوائل الجسم


*
أكياس الدم المنتهية
مدة صلاحيتها وبقايا أكياس الدم


المُستعملة والنفايات
الملوثة بالدم أو بسوائل الجسم


*
نفايات المختبرات
والأجزاء البشرية غير المعروفة والمعروفة


* مخلفات أجنحة العزل
والمرضى المعزولين




التأثيرات الصحية والبيئية للنفايات الطبية:



جميع الأشخاص العاملين
في المؤسسات الطبية


من أطباء وممرضين وعمال
معرضين للإصابة بالأمراض


بسبب الغدارة الخاطئة
للنفايات الطبية


وكذلك المرضى وزوارهم
معرضون أيضاً لخطر الإصابة


هذا وبالإضافة إلى عامة
الناس خارج تلك المؤسسات الصحي



فمخاطر هذه النفايات
على المستويين الصحي والبيئي كبيرة جداً


وللذكر وليس الحصر نذكر:



المخاطر الصحية:



التسمم والحروق الناجمة
عن النفايات الكيميائية


والعديد من الأمراض
المعدية التي تنتج عن بعض النفايات


التي تحمل خطر العدوى


والكثير من أنواع
السرطانات التي تنتج عن النفايات المسممة


للخلايا والنفايات
المشعة

[img][/img]






المخاطر البيئية:
تلوث التربة، تلوث
الهواء، تلوث الماء.......الخ.

بالإمكان الحدّ من هذه
المخاطر


من خلال الإدارة الآمنة
للنفايات


التي سنقوم بتفصيل
مراحلها لاحقاً


وبتوعية العاملين في
المؤسسة


وباتخاذ إجراءات
السلامة والوقاية


وبتحديد المسؤولين على
الإدارة والمراقبة.

مراحل الإدارة الآمنة للنفايات:



الفرز.




التغليف.




التخزين المؤقت.




الجمع.




التخزين المركزي.




النقل.




المعالجة.




التخلص النهائي.




الفرز والتغليف:
عملية فصل أصناف
النفايات حسب طبيعتها


عند مصدر الإنتاج كي
تتبع كل واحدة


مسار التخلص النهائي
الخاص بها



فوائد عملية الفرز:



الحفاظ على سلامة الأفراد




تطبيق القوانين الخاصة بالنفايات




التقليل من النفايات الطبية




المساهمة في تخفيض تكاليف التخلص من النفايات الطبية




المساهمة في الحفاظ على النظافة



الفرز بالألوان


يجب على جميع الأكياس
والأوعية


وحاويات النفايات
والعربات الخاصة بالنفايات


أن تكون باللون الأسود
أو الأصفر.



نفايات طبية عادية شبيهة بالمنزلية (كيس أسود(




نفايات طبية حاملة خطر العدوى



(كيس أصفر أو علبة صفراء غير قابلة للثقب)
يوضع إشارة خطر بيولوجي.



نفايات حادة (حاوية صفراء)




الأعضاء البشرية (توضع داخل كيسين من اللون الأصفر(




النفايات السامة للخلايا (أكياس بنية أو خضراء(




النفايات المشعة (أكياس بنية أو حمراء(




المعادن الثقيلة كالزئبق (كيس رمادي(




النفايات شديدة
العدوى:



[center]وهي تشمل العينات
المخبرية


ونفايات متعلقة بالمرضى
المعزولين ومخلفات مراكز البحوث


(يجب تعقيمها بالبخار
أولاً أو بالمطهرات الكيميائية


ثم وضعها في أكياس
صفراء قبل إدخالها


في نظام التخلص من
المواد المعدية في المستشفى)


وبعد الفرز تبقى
النفايات الطبية منفصلة خلال جميع المراحل.

يجب وضع ملصق تعريف
للنفايات


على كل حاوية أو كيس
وتحتوي على المعلومات التالية:


(اسم المؤسسة الطبية،


اسم القسم المنتج،


نوع النفايات،


اسم الشخص الذي قام
بإغلاق الكيس،


تاريخ الإغلاق،


وزن الوعاء)


والفائدة من هذه
البطاقة تكمن في القدرة على المتابعة الإدارية


في جمع البيانات
المُنتجة في كل قسم


للتأكد من أنّ تغيراً
مفاجئاً لم يحصل لأي صنف منها،


ولمعرفة المصدر، ولتحمل
المسؤولية في حال وجود أخطاء.

التخزين المؤقت:
بعد الفرز وعند امتلاء
الكيس أو الحاوية


تنقل النفايات إلى غرفة
التخزين المؤقت


وتوضع في عربات مخصصة
لذلك

[img][/img]




على غرفة التخزين
المؤقت أن تكون خارج القسم الطبي


المعني بهذه النفايات،


وعلى مقربة منه.


كما يجب أن تكون معرضة
إلى ضوء الشمس المباشر،


وجيدة الإنارة
والتهوية.


ويجب أن يتوافر فيها
أيضاً حاويات نفايات كبيرة


كي لا توضع الأكياس على
الأرض.


ويجب تنظيفها يومياً.

التخزين المركزي:
بعد أن تتم عملية
التخزين المؤقت،


تُنقل العربات من غرفة
التخزين المؤقت إلى غرفة التخزين المركزي.


مع الأخذ بالعلم ضرورة
عدم استخدام


المصاعد المخصصة للمرضى
والزوار،


وضرورة عدم المرور
بالمستوعبات في البهو العام الرئيسي.



لموقع التخزين المركزي شروط يجب مراعاتها وهي:




سهولة دخول مركبات وشاحنات جمع النفايات.




باب قابل للإقفال مع علامة الخطر الدولية للنفايات.




الأرضيات والجدران يجب أن تكون ناعمة مقاومة للمياه وسهل
التنظيف.




مزودة بمصدر مياه وبشبكة للصرف الصحي.




إضاءة جيدة وتهوية بواسطة فلتر هواء ودرجة حرارة تحت 15ْ
درجة مئوية.




أغطية واقية لكل الفتحات لمنع دخول الحشرات والقوارض.




قريبة من موقع تنظيف وتطهير العربات.




مطهرة كل أسبوع، وبعد حدوث أي تسرب.



وللتخزين عدة مبادئ يجب
مراعاتها:




لا يجوز تجميد النفايات على درجة حرارة تحت الصفر.


يمكن استخدام حاويات كبيرة مبردة للتخزين



إذا كانت مدة التخزين
أطول من المدة المسموح بها،


أو إذا كانت مدة النقل
طويلة.


لا يجوز ضغط النفايات بآلات ضاغطة.


مراحل التنظيم الإداري للنفايات الطبية في المستشفى:



يعتمد التدبير الإداري
الجيد للنفايات على الأسس التالية:




فريق مناسب ومسؤول عن النفايات




التواصل بين مسؤول إدارة النفايات والجهات الفاعلة




خطة تدبير النفايات، والتي تأخذ بعين الاعتبار التشريعات
الوطنية



والأهداف الوطنية
والخطوات الأساسية الهامة


لإنجاز هذه الأهداف.


التقليل من النفايات الطبية:


يفيد التقليل من
النفايات الطبية في التقليل من كلفة شراء الموارد


ومن كلفة معالجة
النفايات والتخلص منها.



يمكن التقليل من
النفايات من خلال ممارسات


تدبير النفايات في
الموقع


ومن خلال سياسة وإدارة
المستودعات.


كما ويلعب تدريب
العاملين على التنفيذ الآمن دوراً هاماً


في التخفيف من النفايات
الطبية.



ولتقليل النفايات إلى
المستوى الأخفض







لا بدّ من إتّباع الخطوات
التالية:




التقليل من المشتريات واختيار اللوازم الأقل إنتاجاً
للنفايات.




استخدام وسائل التنظيف الفيزيائية أكثر من الوسائل
الكيميائية،




كالتطهير بالبخار بدلاً
من التطهير الكيميائي.





الشراء المركزي للمواد الكيميائية الخطرة.




مراقبة مسار استهلاك الكيمياويات ضمن المؤسسة منذ
الاستلام.




الطلب المتكرر لكميات صغيرة نسبياً بدلاً للكميات الكبيرة
في وقت واحد.


استخدام الكمية الأقدم أولاً.


استخدام جميع العبوات في كل عبوة.


فحص
تاريخ انتهاء الصلاحية عند الاستلام



أرجولكم الفائدة والمتعة
تحياتي
[i][u]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ibde3nawa3im.yoo7.com
 
النفايات الطبية، تأثيراتها وكيفية إدارتها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: فضاء الثقافة العامة :: فضاء البيئة و الطاقات المتجددة-
انتقل الى: